In the circle there are some watches, watches, watches are inherently difficult to rolex uk become popular, they may be expensive, special features, may also be because of limited, in short, they are very difficult to buy in replica watches the list, ranked in the forefront, they are destined to be your third, fourth or even more on the watch, when you have money, would have loved them, but we can't deny that they are very handsome, I want to buy the table, will wear a watch game fake omega player, and not be wearing buyers.
     
 
 
 
 
 
 
Javascript DHTML Image Web Scroller Powered by dhtml-menu-builder.com
 
     
 
 
 

سهلت الخدمات للمواطن وعززت أداء الحكومة الذكية

تطبيقات الهواتف النقالة الخاصة بالمركبات تعصف بالأنظمة الورقية بالسلطنة

برامج دفع المخالفات وحجز وتصاريح المواقف تحصل على جوائز عالمية

 

تطبيقات الهواتف النقالة الخاصة بالمركبات أنظمة تم اطلاقها في السنوات الأخيرة عن طريقها تقدم معظم خدمات الحكومة مثل حجز المواقف والاستعلام عن المخالفات المرورية ودفعها، ونظام تعقب المركبات بالاضافة إلى العشرات من الخدمات التي تقدم للمواطن بصورة مباشرة دون الحاجة للذهاب إلى المؤسسة الحكومية، وقد أظهر استطلاع الأمم المتحدة للحكومة الإلكترونية للعام الماضي 2016 بعنوان "الحكومة الإلكترونية لدعم التنمية المستدامة" أن الحكومة الإلكترونية في جميع أنحاء العالم تمثل اتجاها عالميا إيجابيا نحو مستويات أعلى من تنمية الحكومة الإلكترونية إذ أن الدول في جميع المناطق تحتضن بشكل متزايد الابتكار والاستفادة من تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الجديدة لتقديم الخدمات وإشراك الناس في عمليات صنع القرار.

العام الماضي 2016 فقط شهد إطلاق العديد من تطبيقات الهواتف النقالة التي حصدت جوائز على مستوى الشرق الأوسط مثل تطبيق بلديتي الذي أطلقته بلدية مسقط ويمكن من خلاله حجز المواقف، وتطبيقات الشرطة التي يمكن عن طريقها دفع قيمة المخالفات المرورية والاستعلام عنها، وتطبيقات مواقف العدادات التي يمكن عن طريقها حجز المواقف ودفع قيمتها ومخالفات البلدية.

حوسبة الخدمات الالكترونية

وتقدم شرطة عمان السلطانية العديد من الخدمات من خلال مواقعها الإلكترونية، ويُتيح مشروع تطبيق الهواتف الذكية تجديد ملكية المركبات عبر تطبيق الشرطة بالهواتف الذكية، كما يُمكن من خلال التطبيق الاستفسار ودفع المخالفات المرورية، والاتصال بغرفة عمليات الشرطة المركزية (9999) ومعرفة أقرب مركز شرطة من حيث الموقع، وكذلك معرفة أرقام مراكز الشرطة حسب المحافظات وحسب الترتيب الأبجدي، إضافة إلى توفير ردود على الأسئلة الشائعة والإجابة عليها، والخدمات الأخرى التي يستفيد منها المواطنون والمقيمون.

وتُقدم شرطة عمان السلطانية كذلك من خلال بعض التطبيقات والموقع الالكتروني خدمات الاستفسار عن المستندات المفقودة، والاستمارة الذكية للتأشيرة، إضافة إلى تقديم الخدمات الإلكترونية ومنها الاستمارات الإلكترونية للتأشيرات غير المكفولة المتاحة كالتأشيرة السياحية وخدمات التخليص الجمركي (بوابة النافذة الواحدة- بيان) كجزء من مشروع حوسبة الخدمات الجمركية- الذي يُمَّكِن المستورد/ المُصَّدِر (أو الوكيل المعتمد) من الحصول على التصريح للسلع وتخليص البضائع مع الإدارة العامة للجمارك ويمكن من خلالها إجراء كافة أنواع البيانات الجمركية المختلفة عبر بوابة خدمية متكاملة.

كما يتم من خلالها التعريف بكافة الخدمات التي تقدمها تشكيلات شرطة عمان السلطانية، بالإضافة إلى نصوص القوانين التي تتعلق بالشرطة وخدماتها، كما تم خلال الفترة الأخيرة تدشين خدمة الرسائل القصيرة بالتعاون مع شركات الاتصال للاستفادة من هذه الخدمة في إنجاز بعض الخدمات مثل خدمة التنبيه (تسجيل مخالفة مرورية، وقرب انتهاء صلاحية رخصة القيادة، وقرب انتهاء صلاحية تسجيل مركبة، وقرب انتهاء صلاحية البطاقة المدنية/ بطاقة مقيم، وقرب انتهاء صلاحية جواز سفر (للعمانيين)، وقرب انتهاء صلاحية تأشيرة (للوافدين) والإعلام بحالة طلب تأشيرة) وخدمة الاستفسار عن حالة طلب التأشيرة والمخالفات المرورية.

وهناك العديد من المشاريع والأنظمة التقنية الوطنية المهمة كمشروع التأشيرة الإلكترونية الوطنية، ونظام الجواز الإلكتروني ومشروع تقنيات نظم المعلومات الجغرافية للاستفادة منه في دعم منظومة العمل الجنائي لشرطة عمان السلطانية، وتطوير أنظمة البصمات الحيوية المسمى بنظام يقين.

ويُمكن نظام حوسبة مراكز الشرطة من استخدام قواعد البيانات الشرطية الاستخدام الأمثل في الأعمال الشرطية، وتحويل جميع الأعمال الشرطية اليومية والدورية في جميع مراكز الشرطة إلى أعمال إلكترونية تُسهل عملية تتبع جميع البلاغات والمحاضر المسجلة من خلال محطة واحدة، إضافة إلى تسهيل عملية أداء الأعمال اليومية والدورية ويزيد من سرعة تنفيذها.

وقد دشنت الشرطة التأشيرة السياحية (غير المكفولة)، والتي تمنح للأجنبي الذي يرغب في زيارة السلطنة بقصد السياحة لرعايا الدول التي حددتها السلطة المختصة، ويتم تقديم الطلب عن طريق الموقع الإلكتروني لشرطة عمان السلطانية.

ويقوم مركز معلومات المسافرين بمبنى مطار مسقط الدولي الذي يعمل على مدار الساعة باستقبال وتحليل بيانات المسافرين وأطقم الطائرات القادمين إلى السلطنة والمغادرين والترانزيت والمحولين عبر مطارات السلطنة الدولية، وكذلك السياح القادمين إلى السلطنة بواسطة السفن السياحية عن طريق الموانئ البحرية، بهدف تسهيل إجراءات عملية المسافرين والمساهمة في انسيابية حركتهم مستخدمة أحدث ما توصلت إليه التقنية في هذا المجال، كما تسهل هذه الأنظمة على الموظفين العاملين في المنافذ القانونية إنهاء إجراءات المسافرين (المغادرين والقادمين وكذلك العابرين) بكل يسر وسهولة وقد تم مؤخرا تدشين نظام خاص بقراءة لوحات المركبات بالمنافذ البرية من اجل تسهيل إجراءات عبور المسافرين.

وقد طبقت شرطة عمان السلطانية نظام حوسبة مراكز الشرطة وهو عبارة عن نظام متكامل لحوسبة أعمال المراكز التابعة لكافة قيادات الشرطة وقد تم ربط ذلك النظام مع نظام الادعاء العام بحيث يتم تحويل ملفات القضايا إلكترونيا، كما يعمل النظام على تحويل جميع مسارات العمل الورقية مثل بلاغات السرقة ومحاضر جمع الاستدلالات والتقارير الفنية في مختلف الجرائم وتقارير الحوادث وتخطيطها إلى مسارات عمل إلكترونية في نظام إلكتروني موحد، حيث تم تدريب المستخدمين على آلية عمل النظام في القيادات التي زودت بالنظام.

ولمواكبة التوجه العالمي في استخدام تطبيقات الهواتف الذكية في تقديم الخدمات لملتقي الخدمة، طورت شرطة عمان السلطانية عدة تطبيقات عبر الهواتف الذكية في عدة قطاعات بعضها في مجال المرور وتطبيقات أخرى تتعلق بتوفير المعلومات المهمة وتحديد المواقع في الحالات الطارئة مما كان له الأثر الملموس في تسهيل وصول الخدمات لمتلقيها وتوفير الجهد والوقت لكلا الطرفين من مستخدم وموفر للخدمة.

وفي جانب آخر وفرت شرطة عمان السلطانية خدمات إلكترونية لمنتسبيها وذلك عبر أجهزة ثابتة وأخرى محمولة مثل خدمات الاستعلام عن المركبات أو عن الأشخاص وتحرير المخالفات إلكترونيا عن طريق الأجهزة الكفية ونظام تتبع المركبات وذلك لتوفير المعلومات اللازمة في المهام والأعمال الشرطية اليومية.

مواقف العدادات

ومن ناحية أخرى تم تفعيل توسعة مواقف المركبات الخاضعة لأجهزة عدادات الدفع والتعامل معها عبر تطبيقات الهاتف الذكي، والعمل بالتعديل الجديد لرسوم عدادات المواقف لتكون (100) بيسة عن كل نصف ساعة وقوف، وذلك استناداً إلى القرار رقم(151/2016) بإصدار لائحة تنظيم استخدام المواقف العامة، وتطبيق ذلك على جميع المواقف الخاضعة للعدادات بما فيها العدادات القائمة والجديدة، والتي يصل عددها الإجمالي(288) جهازاً، تغطي(9376) موقفاً خاضعاً للرسوم بمحافظة مسقط. وذلك من أجل الاستغلال الأنسب للمواقف؛ نظراً للنمو العمراني والكثافة السكانية بالمدينة وتنامي أعداد المركبات، ولتعزيز عمليات تنظيم الوقوف. حيث تم تركيب (114) جهازاً جديداً، يغطي (4223) موقفاً، وذلك في كل من الخوير والغبرة الشمالية والقرم التجارية وسوق الخوض التجاري وسوق السيب وسوق الجمعة بالوادي الكبير وسوق الشجيعية والحي التجاري بمطرح الكبرى. بجانب العدادات القائمة بالمواقع الموجودة مسبقاً والخاضعة للرسوم والتي يبلغ عددها (174) جهازا، تغطي (5253) موقفاً.

وتتميز الأجهزة الجديدة بإمكانية استقبالها للعملة الورقية فئة (مائة بيسة) بجانب فئات (الخمسين بيسة)، والعمل ببطاقة الدفع المسبق التي توفرها البلدية مقابل رسوم معينة، وكذلك قابلية الأجهزة للعمل بالطاقة الشمسية والتيار الكهربائي، وإمكانية إضافات تقنيات أخرى في الأجهزة مستقبلاً. كما وفرت البلدية عدة خيارات لحجز مواقف المركبات، وذلك عن طريق تطبيق بلديتي عبر الهواتف الذكية، وعبر الرسائل النصية القصيرة (sms)، وكذلك بواسطة موقع بلدية مسقط الالكتروني الذي يتيح شراء تصريح موقف (موقف مؤقت)، وتجديده ودفع مخالفات المواقف أو الاستعلام عنها، بجانب طريقة الدفع النقدي المباشر، وكذلك يمكن شراء تصاريح شهرية لمواقف العدادات من بلدية مسقط.

تطبيق بلديتي

كما حصدت بلدية مسقط العام الماضي جائزة سمو الشيخ سالم العلي الصباح للمعلوماتية لأفضل المشاريع التقنية في الوطن العربي في دورتها السادسة عشرة، وذلك عن مشاركتها بمشروع تطبيق الهواتف الذكية "بلديتي"؛ كأحد المشاريع التقنية المقدمة من القطاع الحكومي بالسلطنة، وقد جاءت تسمية التطبيق بلديتي لتعزيز علاقة الشراكة والانتماء والتقدير بين المستفيد وبلدية مسقط، والذي يحمل أيضاً مضامين الهوية الحقيقية للبلدية. وتم اعتماده برؤية واضحة وهو توفير خدمات العمل البلدي للمستفيدين في أي زمان ومكان، لذلك يعد التطبيق نافذة إلكترونية جديدة للعديد من الخدمات التي تقدمها بلدية مسقط لمختلف شرائح المجتمع سواء كانوا مواطنين، أو مقيمين، أو زوارا للمحافظة، بالإضافة إلى القطاع الخاص والشركات والمستفيدين من خدمات العمل البلدي العامة، مثل: خدمات مواقف المركبات كطلب

الحصول على تصاريح مواقف المركبات، وتجديدها، ودفع مخالفات المواقف، بالإضافة إلى تجديد عقود الإيجار السكنية والتراخيص البلدية للأنشطة التجارية وتراخيص البناء، ويقدم التطبيق أيضاً معلومات حول مسقط للزوار والسياح، ويعد التطبيق أحد أفضل القنوات للوصول إلى خدمات مركز اتصالات مسقط، حيث يساهم في توصيل الملاحظات بدقة، الأمر الذي يساعد في عملية معالجة تلك الملاحظات مستفيداً من مميزات التقاط الصورة وإرسالها الفوري للمركز مع إحداثيات المواقع.

تعقب المركبات

وقد طبقت المديرية العامة للنقليات نظام تعقب المركبات في جميع مديريات ووحدات البلدية، حيث يغطي البرنامج حالياً (332) مركبة كمرحلة مبدئية، من أصل1961 مركبة خفيفة وثقيلة ومعدة بالبلدية. حيث طبق النظام على (105) مركبات ثقيلة، و(227) مركبة خفيفة. ويتميز هذا النظام بمقدرته على تحـديد الموقع الفعلي للمركبة بشكل دائم ومستمر ومتابعة سرعتها وتحركاتها وذلك بواسطة الأقمار الاصطناعية والدعم بأنظمة شبكة الانترنت من خلال غرفة للمراقبة. ويعطي البرنامج تأكيدا على خط سير المركبة وأنها تسلك الطريق الأمثل والأقصر في إنجاز مهام العمل، ويكشف عن التحركات غير الضرورية التي تقوم بها المركبة. حيث تسفر هذه الضوابط والقيود إلى التقليل من استهلاك المركبة واستهلاك الوقود من خلال اختصار الكيلومترات الزائدة.

 وقد ثبتت فعالية هذا النظام في ضوء الدراسة التي قامت بها البلدية، والتي أفضت إلى رصد إجمالي الوفر المالي من الوقود للمشروع الذي بلغ نسبة 51.4%. وتقوم المديرية بتوفير الدعم للمديريات الخدمية ببلدية مسقط من خلال مدها بالآلات والمعدات التي تسهم في توصيل الخدمات للعامة، بالإضافة إلى تقديمها للدعم لعدد من المؤسسات الحكومية والخاصة والمؤسسات الأهلية.

تطبيق "دليل"

وقد اطلقت الهيئة العام لحماية المستهلك تطبيق "دليل" حيث يعد أحد البرامج الإلكترونية التي توفرها الهيئة لتخدم كافة المستهلكين والتجار بالسلطنة ويعتبر احد الأدوات التقنية المميزة التي أنشأتها الهيئة ليكون جسر تواصل بينها وبين المستهلكين للتمكن من تبادل البيانات والمعلومات وتلبية احتياجاتهم سواء الإمداد بقائمة أسعار السلع الاستهلاكية وتمكينه من إنشاء أكثر من سلة استهلاكية ومعرفة أسعارها بعدة أماكن في مختلف محافظات السلطنة او بتوفير النصائح والإرشادات أو الأخبار التي تبرز أدوار الهيئة نحو خدمة وحماية المستهلك كما يساعد التطبيق المستهلك في تقديم شكواه أو آرائه أو ملاحظاته ومن ثم إرسالها إلى نظام الهيئة الإلكتروني.

 
 
 
جريدة السيارات , حقوق الطبع 2012 , جميع الحقوق محفوظة
تصميم وتطوير :  عيــاد   للتقنيات الحــد يثــــــة ش.م.م